محرك البحث اللاديني المواقع و المدونات
تصنيفات مواضيع "مع اللادينيين و الملحدين العرب"    (تحديث: تحميل كافة المقالات PDF جزء1  جزء2)
الإسلام   المسيحية   اليهودية   لادينية عامة   علمية   الإلحاد   فيديوات   استفتاءات   المزيد..
اصول الاسلام  تأريخ القرآن ولغته  (أخطاء علمية / ردود على مزاعم الإعجاز في القرآن والسنة)  لاعقلانية الإسلام  العدالة والأخلاق  المزيد..

14‏/05‏/2007

خروج الماء من بين الصلب و الترائب حسب القرءان

كتب الزميل طموح في منتدى الملحدين العرب:

خروج الماء من بين الصلب و الترائب حسب القرءان

القرءان ابن بيئته ...

فكرة لا يوافق عليها المسلمون الذين يرون هذا الكتاب عابرا للزمان و المكان ... صالحا لكل عصر و اوان ...

القرءان في ضوء التحليل العلمي و تحت مشرحة النقد الصارم و بعد ازالة الغطاء و نفض الغبار ليس سوى كتاب ينتمي للقرن السابع الميلادي في جزيرة العرب ... مع كل ما يعنيه هذا الانتماء من بدائية التفكير العلمي لتلك الحقبة ... و كمثال من امثلة كثيرة نجد فكرة القرءان عن مكان تكون السائل المنوي مجرد تفكير خاطئ و ساذج لا يليق بكتاب يفترض انه الهي

موضوع الشريط هو التقييم العلمي لفكرة خروج الماء من بين الصلب و الترائب حسب القرءان ... و هي كما سنرى خرافة لا أساس لها من الصحة و وحدها تكفي دليلا على بشرية القرءان ...

و أود أولا أن أشكر كلا من الزملاء : مورفيوس ... ماعت ... مستخدم العقل ... الله (زميلنا في المنتدى) ... و الذين استفدت من مشاركاتهم القيمة في اغناء هذا الموضوع

قبل البدء أنوه أن الأيات سيتم تحليلها وفق النسق التالي :

1) تفسير المعاني اعتمادا على "القرينة القرءانية" أي تفسير الايات بالايات حتى يكون المعنى واضحا
2) تفسير لغوي شامل للكلمات المرتبطة بالموضوع اعتمادا على القواميس و المعاجم العربية الشهيرة
3) جرد لأهم التفاسير التي شرحت الأيات و مدى توافقها مع ما أوردناه من قبل
4) عرض الأساليب الحديثة في التحايل على المعنى حيث حاول "المفسرون الجدد" من الاعجازيين أن يلبسوا الأية ثيابا جديدة اعتمدوا فيها على الدجل و التدليس
5) وضع كل هذه التفاسير قديمها و حديثها في ميزان الحقائق العلمية
6) عرض توثيق تاريخي لشيوع هذا المعتقد الخرافي الخاطئ قبل الاسلام (خروج السائل المنوي و ماء المرأة من الظهر و الصدر)

1) تفسير الأيات بالقرينة القرءانية :

الايات معرض الدراسة :

(حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ حَلَائِلُ أَبْنَائِكُمُ الذِينَ مِنْ أَصْلَابِكُمْ) سورة النساء 4:23

و ﴿وَإِذْ أَخَذَ رَبّكَ مِن بَنِيَ آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرّيّتَهُمْ﴾ (سورة الأعراف ، الآية 7)

و (فلينظر الانسان مما خلق ,خلق من ماء دافق يخرج من بين الصلب والترائب انه على رجعه لقادر) (سورة الطارق ، الآية 5)

في هذه الايات نرى بوضوح أن القرءان تحدث عن أصل الذرية فقال في الأية الأولى أن أبناءنا من أصلابنا
في الأية الثانية قال ذريتنا (أبناءنا) من ظهورنا
في الأية الثالثة يقول أن الانسان خلق من ماء دافق يخرج من بين الصلب و الترائب

الأيات تعطي معنى واضحا و هو أن الانسان أصله راجع لمنطقة في ظهره تقع ما بين الصلب و الترائب و الأية الثالثة توضح المعنى أكثر و هو أن السائل المنوي "الماء" (و ذهب بعض المفسرين أنه ماء المرأة أيضا) يخرج من ظهر الانسان بين الصلب و الترائب

مفهوم الماء هو السائل المنوي (و أضاف بعض المفسرين ماء المرأة المخاطي) ... فالقرءان و السنة لم يستخدما لفظة "السائل المنوي" أو "السوائل المخاطية" بل استخدما لفظة "الماء" كما سنرى في هذه الأية :

"ثم جعلنا نسله من سلالةٍ من ماء مهين" سورة السجدة ألآية 8

"ألم نخلقكم من ماءٍ مهين" سورة المرسلات، ألآية 20

(وصف المني بانه "مهين" ناتج عن كونه يخرج من مجري البول)

في هذا الحديث نجد نفس الاستخدام :

(( في صحيح مسلم عن عائشة : أن أمرأة قالت لرسول الله (ص) هل تغتسل المرأة اذا احتلمت فأبصرت الماء؟ فقال : نعم، فقالت عائشة : تربت يداك، فقال رسول الله عليه الصلاة والسلام : دعيها وهل يكون الشبه الا من قٍبل ذلك إذا علا ماؤها ماء الرجل – أشبه الولد أخواله، وإذا علا ماء الرجل ماءها أشبه أعمامه. ))

((....... قال جئت أسألك عن الولد قال ماء الرجل أبيض وماء المرأة أصفر فإذا اجتمعا فعلا مني الرجل مني المرأة أذكرا بإذن الله وإذا علا مني المرأة مني الرجل آنثا بإذن الله قال اليهودي : لقد صدقت وإنك لنبي () ثم انصرف فذهب فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم :‏ ‏لقد سألني هذا عن الذي سألني عنه وما لي علم بشيء منه حتى ‏ ‏أتاني الله به ()))

المصدر

(اظن ان الجميع قد لاحظ مدى سذاجة التفكير في الاحاديث اعلاه ... و طبعا توضح معنى كلمة "ماء")

ماء الرجل نعرفه جميعا و هو السائل المنوي أما ماء المرأة فهو عبارة عن سوائل مخاطية يفرزها المهبل عند تهيج المرأة قبل بدء الجماع، لتسهيل عملية الايلاج ... و لا علاقة لها بخلق الجنين نهائيا ...

الأن فهمنا المعاني من خلال الأيات و الأحاديث وحدها و لنرى ما تقوله المعاجم بالنسبة لمعنى الصلب و الترائب و هل لها علاقة بالظهر

2) ما تقوله المعاجم اللغوية :

ما معنى الصلب لغويا ?

1.المعجم العربي الميسر :

ج اصلاب : 1 شديد قوي 2 كل مادة يثبت شكلها و حجمها في حالتها العادية و تختلف بذلك عن السائل و الغاز "الحجر الصلب" 3 معدن يتكون من الحديد و الفحم و يستعمل بوجه خاص في صنع الادوات و الاسلحة 4 فقار الظهر من الكاهل الى اسفل الظهر

(ص 292)

2. المنجد في اللغة و الاعلام :

الصلب ج اصلاب و اصلب و صلبة : عظم في الظهر ذو فقار يمتد من الكاهل الى العجب او اسفل الظهر

(ص 431)

3. منجد الطلاب :

(الصلب) : الصلب بمعنى عظم الظهر
الشديد . عظم في الظهر ذو فقار يمتد من الكاهل الى العجب او اسفل الظهر

(ص 410)

و الان ... ما معنى الترائب لغويا ?

1. معجم الأسماء العربية :

ترائب
نوعه : مؤنث
(جمع) تريبة موضع القلادة. وفي حكم التنزيل: يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ [الطارق: 7].

المصدر

2.في الصحاح:

والتربية: واحدة الترائب، وهي عظام الصدر؛ ما بين الترقوة والثندوة . وفى معلقة امرؤ القيس
مهفهفة بيضاء غير مفاضة ترائبها مصقولة كالسجنجل
الترائب: موضع القلادة من صدر المرأة.
{الترائب} ما بين المنكبين والصدر
الترائب: الصدر

3.مختار الصحاح :

التُّرَابُ و التَّوْرَابُ و التَّوْرَبُ و التَّيْرَبُ و التَّيْرَابُ و التَّرْباءُ بفتح التاء و التُّرْبُ و التَّرْبَةُ بضم التاء فيهما كله بمعنى وجمع التراب أَتْرِبةٌ و تِرْبانٌ بكسر التاء و تَرِبَ الشيء أصابه التراب وبابه طرب ومنه ترب الرجل أي افتقر كأنه لصق بالتراب و تَرِبَتْ يَدَاهُ دعاء عليه أي لا أصاب خيرا و تَرَّبَهُ تتريباً فَتَتَرَّبَ أي لطخه بالتراب فتلطخ و أتْرَبَهُ جعل عليه التراب وفي الحديث {أتربوا الكتاب فإنه أنجح للحاجة} وأترب الرجل استغنى كأنه صار له من المال بقدر التراب و المَتْرَبَةُ المسكنة والفاقة ومسكين ذو متربة أي لاصق بالتراب و التِرْبُ بالكسر اللدة وجمعه أتْرابٌ و التَّريبَةُ واحدة التَّرَائب وهي عظام الصدر

المصدر

4.موقع مجمع اللغة العربية :

كلمة البحث هى : ترائب

التَّرائِبِ عظام الصدر. ( خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ) 7/ الطارق.

المصدر

5.أحد المعاجم العربية الأخرى في موقع قاموس صخر:

تَرَائِبُ - جمع تَرِيبَة. (تش). : عِظَامُ الصَّدْرِ .

المصدر

الان وضح الامر من خلال كبرى معاجم اللغة العربية :

الصلب = عظم في الظهر يمتد من الكاهل الى اسفل الظهر (العمود الفقري كما فهموه سابقا)

الترائب = عظام في الصدر (القفص الصدري كما فهموه سابقا)

و الان ... ماذا قالت التفاسير ??

3) ما يقوله المفسرون :

سنرى من خلال اقوال المفسرين انهم و ان اختلفوا فلم يتغير المكان شبرا واحدا فقد بقي صدر المراة او بين ثدييها ... و هناك من قال ان الماء يخرج من صلب الرجل و ترائب المراة
المعاني بقيت تصب في نفس المكان و كلها = 0 بلغة العلم كما سترون
(هناك تفسير واحد قال ان الترائب تعني اليدين او الرجلين او العينين و هو طامة اكبر من سابقاتها)

تفسير إبن كثير :

يَعْنِي صُلْب الرَّجُل وَتَرَائِب الْمَرْأَة وَهُوَ صَدْرُهَا

المصدر

تفسير الجلالين:

" يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب " لِلرَّجُلِ " وَالتَّرَائِب " لِلْمَرْأَةِ وَهِيَ عِظَام الصَّدْر
المصدر

تفسير الطبري :

وَقَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } يَقُول : يَخْرُج مِنْ بَيْن ذَلِكَ , وَمَعْنَى الْكَلَام مِنْهُمَا , كَمَا يُقَال : سَيَخْرُجُ مِنْ بَيْن هَذَيْنِ الشَّيْئَيْنِ خَيْر كَثِير , بِمَعْنَى . يَخْرُج مِنْهُمَا . وَاخْتَلَفَ أَهْل التَّأْوِيل فِي مَعْنَى التَّرَائِب وَمَوْضِعهَا , فَقَالَ بَعْضهمْ : التَّرَائِب : مَوْضِع الْقِلَادَة مِنْ صَدْر الْمَرْأَة . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ . 28586 - حَدَّثَنِي عَبْد الرَّحْمَن بْن الْأَسْوَد الطُّفَاوِيّ , قَالَ : ثَنَا مُحَمَّد بْن رَبِيعَة , عَنْ سَلَمَة بْن سَابُور , عَنْ عَطِيَّة الْعَوْفِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس { الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : التَّرَائِب : مَوْضِع الْقِلَادَة . 28587 -حَدَّثَنِي عَلِيّ , قَالَ : ثَنَا أَبُو صَالِح , قَالَ : ثَنِي مُعَاوِيَة , عَنْ عَلِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } يَقُول : مِنْ بَيْن ثَدْي الْمَرْأَة . 28588 - حَدَّثَنِي يَعْقُوب , قَالَ : ثَنَا اِبْن عُلَيَّة , عَنْ أَبِي رَجَاء , قَالَ : سُئِلَ عِكْرِمَة عَنْ التَّرَائِب , فَقَالَ : هَذِهِ , وَوَضَعَ يَده عَلَى صَدْره بَيْن ثَدْيَيْهِ . 28589- حَدَّثَنِي اِبْن الْمُثَنَّى , قَالَ : ثَنِي سَلْم بْن قُتَيْبَة , قَالَ : ثَنِي عَبْد اللَّه بْن النُّعْمَان الْحُدَانِيّ أَنَّهُ سَمِعَ عِكْرِمَة يَقُول : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : صُلْب الرَّجُل , وَتَرَائِب الْمَرْأَة . 28590 -حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْب , قَالَ : ثَنَا اِبْن يَمَان , عَنْ شَرِيك , عَنْ عَطَاء , عَنْ سَعِيد بْن جُبَيْر , قَالَ : التَّرَائِب : الصَّدْر . 28591 - قَالَ : ثَنَا اِبْن يَمَان , عَنْ مِسْعَر , عَنْ الْحَكَم , عَنْ أَبِي عِيَاض , قَالَ : التَّرَائِب : الصَّدْر . 28592- حَدَّثَنِي يُونُس , قَالَ : أَخْبَرَنَا اِبْن وَهْب , قَالَ : قَالَ اِبْن زَيْد , فِي قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : التَّرَائِب : الصَّدْر , وَهَذَا الصُّلْب , وَأَشَارَ إِلَى ظَهْره
المصدر

تفسير القرطبي :

أَيْ الصَّدْر , الْوَاحِدَة : تَرِيبَة وَهِيَ مَوْضِع الْقِلَادَة مِنْ الصَّدْر . قَالَ : مُهَفْهَفَةٍ بَيْضَاءَ غَيْرِ مُفَاضَةٍ تَرَائِبُهَا مَصْقُولَةٌ كَالسَّجَنْجَلِ وَالصُّلْب مِنْ الرَّجُل , وَالتَّرَائِب مِنْ الْمَرْأَة . قَالَ اِبْن عَبَّاس : التَّرَائِب : مَوْضِع الْقِلَادَة . وَعَنْهُ : مَا بَيْن ثَدْيَيْهَا وَقَالَ عِكْرِمَة . وَرُوِيَ عَنْهُ : يَعْنِي تَرَائِب الْمَرْأَة : الْيَدَيْنِ وَالرِّجْلَيْنِ وَالْعَيْنَيْنِ وَبِهِ قَالَ الضَّحَّاك . وَقَالَ سَعِيد بْن جُبَيْر : هُوَ الْجِيدُ . مُجَاهِد : هُوَ مَا بَيْن الْمَنْكِبَيْنِ وَالصَّدْر عَنْهُ : الصَّدْر . وَعَنْهُ : التَّرَاقِي . وَعَنْ اِبْن جُبَيْر عَنْ اِبْن عَبَّاس : التَّرَائِب : أَرْبَع أَضْلَاع مِنْ هَذَا الْجَانِب . وَحَكَى الزَّجَّاجُ : أَنَّ التَّرَائِب أَرْبَع أَضْلَاع مِنْ يَمْنَة الصَّدْر , وَأَرْبَع أَضْلَاع مِنْ يَسْرَة الصَّدْر . وَقَالَ مَعْمَر بْن أَبِي حَبِيبَة الْمَدَنِيّ : التَّرَائِب عُصَارَة الْقَلْب وَمِنْهَا يَكُون الْوَلَد . وَالْمَشْهُور مِنْ كَلَام الْعَرَب : أَنَّهَا عِظَام الصَّدْر وَالنَّحْر .

المصدر

تفسير النيسابوي :

ورد في المستدرك للحاكم النيسابوي – كتاب التفسير – باب في تفسير سورة الطارق7 ... حديث رقم [ 3918 ]

(( حدثني أبو علي الحسين بن علي الحافظ أنبأ عبد الله بن محمد البغوي حدثني جدي أحمد بن منيع حدثنا أبو يوسف القاضي حدثنا مطرف بن طريف عن جعفر بن أبي المغيرة عن سعيد بن جبير عن بن عباس رضى الله تعالى عنهما في قوله عز وجل { يخرج من بين الصلب والترائب } قال الصلب هو الصلب والترائب أربعة أضلاع من كل جانب من أسفل الأضلاع)) هذا حديث صحيح الإسناد.

4) ما يقوله "المفسرون الجدد" :

القرءان يحدد مكان خروج الماء الذي هو اصل الانسان (السائل المنوي و سائل مخاط المراة) في فقرات بالظهر و الصدر

لكن المفسرين / الملفقين الجدد حاولوا انقاذ الهالك من تخاريف القرءان بابتداع تقليعات جديدة لاخفاء الحقيقة باي ثمن ... و الفكرة التي تفتقت عنها قريحتهم هي تحويل المعنى الى مكان تكون الخصيتين قبل "انزلاقها" !!!

و هكذا اصبحت الاية لا تتحدث عن خروج الماء من بين الصلب و الترائب (لدى البالغين) بل عن انزلاق الخصيتين و المبيضين من اسفل الظهر (لدى الاجنة في بطون امهاتها) الى مكانهما الحالي عند الرجل و المراة

ولا أظن أن المسلم العاقل يرضى بأن القرآن يتكلم عن ماء الجنين الدافق في بطن أمه ؛ وإنما يتكلم عن ماء الرجل البالغ وماء المرأة البالغة ... لكن لا باس من فضح الاساليب الحربائية "للمجددين" الراغبين في تابيد تخلفنا العلمي ... و عوض الوقوف في وجه قطار العلم الذي سيحول الاديان الى اشلاء حاولوا ركوبه و التسلل اليه

لكن كلتا المحاولتين ستبوؤان بالفشل ... و حبل الكذب قصير كما يقال

لنضع الخرافتين تحت المشرحة ...

5) ما يقوله العلم :

التقييم العلمي للتفاسير القديمة :

الحقيقة العلمية تقول ان المني لا يخرج من الظهر او من بين الصلب والترائب. فعلم الأجنة أي أل "Embryology " كما يُدرّس في كليات الطب الحديثة يقول : أن المني يتكون في جهاز خاص به تحت مثانة البول، يسمى البروستاتة، وكذلك من اكياس صغيرة بجنبي البروستاتة وعلى اتصال بها، تسمى "Seminal Vesicles" أي الاكياس المنوية، والحيوانات المنوية تتكون في الخصيتين، ثم يخرج المني وقت الجماع ليختلط ببويضة المرأة ومنهما يتكون الجنين.
المصدر

و طبعاً ليس للمرأة ماءٌ دافق كالرجل. وليس لها ماء اطلاقاً غير السوائل المخاطية التي يفرزها المهبل عند تهيج المرأة قبل بدء الجماع، لتسهيل عملية الايلاج. وهذه السوائل لا تلعب اي دور في خلق الجنين. وعليه فإن الجنين يُخلق من الماء الدافق الذي يخرج من الرجل.

اقتباس من الويكي العربية :"بالرغم من عدم وجود غدد في المهبل نفسه فهو يحافظ على رطوبته عن طريق ارتشاح خاص من طبقة الغشاء المخاطي بالإضافة لإفرازات عنق الرحم."

المصدر

صار من الواضح ان المعنى الحقيقي (لا التلفيقي) يعتبر بلغة العلم هراء بهراء و هنا ينتهي الموضوع ... لكن لا باس من تفنيد التدليس العلمي لدى المطعوجين

التقييم العلمي للتفاسير الحديثة :

قام الزميل ماعت مشكورا بشرح موجز لمراحل تكون الخصيتين و المبيضين عند الجنين :

في بداية تكون الجنين هناك ثلاثة طبقات من الخلايا المختلفة ( Endoderm, Mesoderm, Ectoderm ) و هي التي سوف ينشأ منها اعضاء الجسم المختلفة فيما بعد .. (انظر الرسم التالي) :
الدائره الاولي حول ال (embryonic gut) مكان تكون ال PGC في الطبقة الخاصة بالامعاء (gut)
الدائرة الثانية حول (gonads ) منشأ الخصيتيين و المبيضيين
الدائرة الثالثة حول ( bone and cartilage ) لتوضيح منشأهم من ال Mesoderm

و مع التحفظ علي اطلاق لفظ الظهر علي اي جزء من الجنين .. الرسم التالي يوضح مكان تواجد ال PGC.. حيث نلاحظ ان المكان الموجودة به هو الجزء الاصفرمن الرسم (مع الاخذ في الاعتبار ان الجزء الازق يمثل ما يمكن تسميته بالجزء الخلفي في الرسومات التاليه).. بمعني ادق.. الجزء المقابل لمكان تكون الفقرات و بين الاثنين يقع الجزء الذي سيكون الخصيتين و المبايض..

نستنتج من الشرح اعلاه ما يلي :

1) الخصيتان لا تتكونان في الظهر.. بل امامه .. و كما قال الزميل ماعت فالفاظ مثل "امام" و "خلف" (و حتى "ظهر") ليست دقيقة في تعريف هذه الاماكن .. حيث يتكون الجنين في هذه المرحلة من شكل انبوبي ملتف علي نفسه ..

2) المفاجئة الكبرى ان الخصيتين ليستا هما اصل الحيوانات المنوية .. او بمعني اصح ليستا اصل الخلايا التي ستكون الحيوانات المنوية فيما بعد...

اصل الخلايا التي تكون الحيوانات المنوية هو ( Primordial Germ Cells, PGC ) و هذه الخلايا تتكون في ال (Hindgut ) و هو الجزء الجنيني الذي سيكون الامعاء فيما بعد .. و بعد ظهورها في ذلك المكان تظل به حتي تتحرك الخصيتين او المبايض لتصل الي ال ( Genital ridge ) .. ثم تتحرك الخلايا التي ستكون الحيوانات المنوية فيما بعد (PGC ) عن طريق ما يسمي بال (migration ) حتي تدخل في النسيج المكون للخصية في منطقة ال ( Genital ridge) ...
اي ان الخلايا التي ستكون الحيوانات المنويه او البويضات (الذرية) لا تتواجد في الفقرات.. او منطقة الظهر طوال فترة تكوين الجنين .. بل انها تختلف في المصدر الجنيني تماما عن الخصيتين او المبايض.. ففي حين تتكون الخصيتين و المبايض من ال ( mesoderm) .. نجد ان ال (hindgut ) تنشأ من ال (Endoderm)

و عليه اذا اراد الله ان يشرح اصل الذرية عليه ان يتبع نصيحة الاخ "ماعت" و يقول :

﴿أَبْنَائِكُمُ الَّذِينَ مِنْ أمعائكم ﴾

و ﴿وَإِذْ أَخَذَ رَبّكَ مِن بَنِيَ آدَمَ مِن أمعائهم ذُرّيّتَهُمْ﴾

و هكذا تصبح التلفيقات كلها في الفاشوش

(اكرر ان اي مسلم عاقل لن يقول بأن القرآن يتكلم عن "ماء الجنين الدافق" في بطن أمه ؛ وإنما يتكلم عن ماء الرجل البالغ وماء المرأة البالغة ... فالقرآن استخدم كلمة صُلب في آية لا تسمح بتقديم تفسير يلطّف التعبير، و الآيات تتحدث عن وقت التزاوج ... فهي لا تتحدث عن زمن التطور الجنيني، بل عن خلق الإنسان من ماءٍ منصبّ باندفاع، يخرج من بين صلب الرجل (أي ظهره) وترائبه (أي عظام صدره) او ترائب المرأة (عظام صدرها) ... يعني لا حاجة لهذا الشرح الاضافي الا لفضح ظاهرة تستلب عقول اخوتنا المسلمين)

مصادر هذا المعتقد الخرافي في القرءان :

بقي الان ان نعرف مصدر هذا الاعتقاد ... و هي نقطة و ان كانت "تكميلية" الا انها من الاهمية بمكان لمعرفة الرافد الاسطوري الذي غرف منه القرءان افكاره المتعلقة بتفسير خلق الكون و الحياة و الانسان و تفسير الظواهر الطبيعية

هذا الجزؤ من البحث تركته مفتوحا اختصارا للوقت و الجهد و تفاديا لاطالة الموضوع اكثر ... لذا ساضع بذرة في طريق البحث و الباقي اتمنى ان نشترك فيه جميعا :

اولا :

قرات في كتاب الدكتور وليم كامبل "القرءان و الانجيل في ضوء التاريخ و العلم" ان هذه الفكرة موجودة بالتوراة، فالكلمة العبرية chalats هي نفسها الكلمة العربية "أصلاب".

و اليكم الامثلة :

يقول النبي إشعياء :" تَنَطَّقْنَ عَلَى الأَحْقَاءِ chalats (32:11)" ..

ويقول النبي إرميا :" كُلَّ رَجُلٍ يَدَاهُ عَلَى حَقَوَيْهِ chalats (30:6)" (بمعنى ظَهْر، أو وسط).

وقال (الله) ليعقوب :" مُلُوكٌ سَيَخْرُجُونَ مِنْ صُلْبِكَ chalats " (تكوين 35:11)

ويقول لداود :" ابْنُكَ الخَارِجُ مِنْ صُلْبِكَ chalats هُوَ يَبْنِي البَيْتَ لا ِسْمِي " (1 ملوك 8:19).

وفي العهد الجديد نجد كلمة يونانية تحمل نفس المعنى هي osphus استخدمها الرسول بطرس وهو يقتبس وعد الله للملك داود حلف له بقَسَمٍ أنه من ثمرة صُلبه osphus يقيم المسيح حسب الجسد ليجلس على كرسيه (أعمال 2:30).

ثانيا :

الاعتقاداً أن المرأة تُخرج (سائلها الأصفر الرقيق) من ترائبها كان اعتقادا سائدا زمن الرسول محمد و هذا بحث اورده الاخ "مستخدم العقل" (احييه بهذه المناسبة) و هو مقال تم نشره من قبل في إحدى المجلات العلمية American Journal of Philology
Vol. 43, No. 1 (1922), pp62‑70

والمقال منشور بموقع جامعة شيكاغو بالولايات المتحدة الأمريكية:

Democritus of Abdera opposed Empedocles' view, and said that sex depended on the parent whose semen it was that predominated (G. A. 764A 6‑24). He maintained that the parts which are common to both sexes are engendered indifferently by one or the other, but the peculiar parts by the sex that is more prevalent (Plut. Mor. 905F). Hippon said that the compact and strong sperm produced one sex and the more fluid and weaker the other,and that if the spermatic faculty be more effectual the male is generated; if the nutritive element predominates, the female is generated12 (Plut. Mor. 905F). Hippocrates speaks in somewhat similar vein. , that the birth of He holds that there is both male and female semen, and that when females are born the stronger element is overpowered by the abundance of weaker, and vice versamales is due to the overpowering of the weaker element (Opera Hippocratis, Kuehn, 1.377‑78).13 The condition of the menses may also prove a factor, according to Hippocrates (op. cit. 1.476).

ثالثا :

هناك قولة مشهورة للعرب قبل ظهور الاسلام ... كان يقال : هذا ابني من ظهري

لا املك حاليا مصدرا فقد قرات هذه المعلومة في كتاب لا اذكر اسمه و بقيت العبارة عالقة في ذاكرتي و اي متعمق في اللغة العربية و تاريخها سيعرف ذلك (كل من يملك مصدرا فليفدنا به)

خلاصة:

من حيث بدات سانتهي : القرءان ابن بيئته ...

و افكاره العلمية خاطئة و بدائية لا تتجاوز معارف عصره زمنيا وجغرافيا ...

اما محاولات الباسه معاني لا يعرفها فهي لا تختلف عن قصة السرير اليوناني الاسطوري لاحد الالهة حيث يتم وضع الانسان في السرير ... فان كان اطول منه قطع جزؤ من رجليه ... و ان كان اقصر تم تمديده كالمطاط ... المهم ان يتساوى طوله مع طول السرير في النهاية ... حتى و ان نتج عن ذلك انسان مشوه بطول غير طوله الطبيعي

ارجو ان يكون الموضوع شاملا و غطى كل الجوانب و ارجو من كل ذي عقل ان يعمل عقله و يفكر و في النهاية لكم و للقراء الاعزاء كل الحرية في الايمان بما تريدون

عذرا لطول الموضوع و السلام ختام
---------------------------------------------------------------------
الزميل ذئب الليل سـأل:

طموح حسب ما فهمت من موضوعك ان المني تنتجه الخصيتين و هنا انا اتكلم عن الماء الذي جعلته انت اصلا لموضوعك و ليس الحيوان المنوي و هناك فرق ، و صحح لي ان كنت مخطئا

سؤالي
المكونات التي تدخل في تركيب المني ( الماء ) و التي من خلالها تتمكن الخصيتين من انتاج المني ما هي ؟

تحياتي
------------------------------------------------------------------------

أجاب الزميل ماعت:

الخصية تنتج الحيوانات المنوية .. و نسبة ضئيلة من سائل اخر ..
ثم تمر الحيوانات المنوية في البربخ ( epididymis ) الذي بدوره يفرز سائل يساعد علي اكمال احدى وظائف الحيوانات المنوية ..
ثم يكمل البربخ الي الحبل المنوي ( vas deferens )
ثم يمر الحبل المنوي الي الحويصلات المنوية ( seminal vesicles) .. و التي تفرز حوالي 70 % من السائل المنوي ..
و تمر القنوات القاذفة (ejaculatory ducts ) في خلال نسيج البروستاتا ..
حيث تلتحم القنوات القاذفة مع مجرى البول ( urethra ) اثناء مرروه من خلال البروستاتا ..
و البروستاتا بدورها تفرز سائل يقدر بحوالي 30 % من السائل المنوي ..
وهناك عدة غدد صغيرة اخرى حول مجرى البول تضيف بعض السوائل ايضا ..

و كما ترى ان معظم مكونات السائل المنوي تضاف الي الحيوانات المنوية بعد تكوينها في الخصية .. فسؤالك ملتبس .. حيث تقول:

اقتباس:
"المكونات التي تدخل في تركيب المني ( الماء ) و التي من خلالها تتمكن الخصيتين من انتاج المني ما هي ؟ "
الموضوع يتكلم عن تكوين الحيوانات المنوية في الخصية و ليس تكوين السائل المنوي ...
اذ ان الحيوانات المنوية هي التي تحمل المادة الوراثية ( DNA ) و ما اضافات السوائل الا عوامل مساعدة ..

(ملحوظة جانبية : في الاخصاب المجهري (احد وسائل اطفال الانابيب) يتم استخراج الحيوانات المنوية مباشرة من الخصية و قبل مرورها بباقي القنوات التناسلية .. ثم تستخدم هذه الحيوانات في تلقيح البويضة .. اي ان هذه السوائل ليست اساسية في عملية الاخصاب )

و لمزيد من التوضيح اليكم الرسومات التالية للقنوات التناسلية ..




----------------------------------------------------------
موضوعات ذات علاقة

38 تعليق(ات):

إظهار/إخفاء التعليق(ات)

إرسال تعليق

ملاحظة: المواضيع المنشورة لا تمثل بالضرورة رأي ناشرها