محرك البحث اللاديني المواقع و المدونات
تصنيفات مواضيع "مع اللادينيين و الملحدين العرب"    (تحديث: تحميل كافة المقالات PDF جزء1  جزء2)
الإسلام   المسيحية   اليهودية   لادينية عامة   علمية   الإلحاد   فيديوات   استفتاءات   المزيد..
اصول الاسلام  تأريخ القرآن ولغته  (أخطاء علمية / ردود على مزاعم الإعجاز في القرآن والسنة)  لاعقلانية الإسلام  العدالة والأخلاق  المزيد..

21‏/12‏/2010

أرشيف التناقضات الواضحة بين العلم والإسلام (6)

22- و ما من دابة .. إلا و على الله رزقها ...
أخبر الله فى القرآن بأنه المُتكفل بأرزاق المخلوقات جميعها ، إنسها و جنها و حيواناتها ، و ذلك فى مواضع عدة بالقرآن ،،،

- (ومَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا ...) هود (6)

تفسير بن كثير:

أخبر تعالى أنه متكفل بأرزاق المخلوقات من سائر دواب الأرض صغيرها وكبيرها بحريها وبريها

وأنه يعلم مستقرها ومستودعها أي يعلم أين منتهى سيرها في الأرض وأين تأوي إليه من وكرها وهو مستودعها .

الرابط :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=11&nAya=6

تفسيبر الجلالين:

"وما من" زائدة "دابة في الأرض" هي ما دب عليها "إلا على الله رزقها" تكفل به فضلا منه تعالى

"ويعلم مستقرها" مسكنها في الدنيا أو الصلب "ومستودعها" بعد الموت أو في الرحم "كل" مما ذكر "في كتاب مبين"

بين هو اللوح المحفوظ.

الرابط :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=11&nAya=6



-(وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئًا كَبِيرًا ) الإسراء (31)

تفسير الطبرى:

القول في تأويل قوله تعالى { ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق نحن نرزقهم وإياكم } . يقول تعالى ذكره :

{ وقضى ربك } يا محمد { ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا } , { ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق } فموضع تقتلوا نصب

عطفا على ألا تعبدوا . ويعني بقوله : { خشية إملاق } خوف إقتار وفقر . وقد بينا ذلك بشواهده فيما مضى وذكرنا الرواية فيه .

إنما قال جل ثناؤه ذلك للعرب , لأنهم كانوا يقتلون الإناث من أولادهم خوف العيلة على أنفسهم بالإنفاق عليهن ,

كما : 16812 - حدثنا بشر , قال : ثنا يزيد , قال : ثنا زيد , عن قتادة , قوله { ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق } : أي خشية الفاقة

, وقد كان أهل الجاهلية يقتلون أولادهم خشية الفاقة , فوعظهم الله في ذلك , وأخبرهم أن رزقهم ورزق أولادهم

على الله , فقال : { نحن نرزقهم وإياكم إن قتلهم كان خطأ كبيرا } .

- حدثنا محمد بن عبد الأعلى , قال : ثنا محمد بن ثور , عن معمر , عن قتادة { خشية إملاق }

قال : كانوا يقتلون البنات . قال مجاهد { ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق } قال : الفاقة والفقر . { خشية إملاق } يقول : الفقر

الرابط :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=17&nAya=31&taf=TABARY&tashkeel=1

و نجد فى الآياتان السابقتان ، تأكيداً إلهياً بأن ارزاق جميع الكائنات و المخلوقات على الله ،

مع أمر صريح واضح جلّى بعدم قتل الأبناء خوفاً من الفقر و الفاقة ، لأننى - و الكلام على لسان الله - انا الذى ارزق اطفالكم

و ارزقكم ، فلما الخوف ؟ لم يعد له مبرر مع تأكيدى لكم بإنتفاء السبب الذى تقتلونهم بسببه ، لانى اضمن لكم هذا !!!

بل و نفس الآية السابقة التى قرأتموها للتو ، الإسراء آيه رقم 31 ، تكرر مضمونها فى سورة الأنعام آيه رقم 151 ،

مع إختلاف طفيف ، حيث قال (نرزقهكم و إياهم) فى الانعام ،

بينما فى سورة الإسراء قال (نرزقهم و إياهم) ،

و اورد هنا لكم تفسير بن كثير ، لانه علق على هذا الإختلاف الطفيف ،

تعليقاً يصب فى تأكيد أن الله سيرزقهم و اطفالهم فى حالة الفقر و الفاقة ،

سواء أكان فقراً سيحدث فى المستقبل ، و سواء أكان فقراً حاصلاً واقعاً فعلا ً !


- (وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ مِنْ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ) الأنعام (151)

تفسير بن كثير:

..." الآية وقوله تعالى" من إملاق " قال ابن عباس وقتادة والسدي وغيره : هو الفقر أي ولا تقتلوهم من فقركم الحاصل.

وقال في سورة الإسراء " ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق " أي لا تقتلوهم خوفا من الفقر في الآجل

ولهذا قال هناك " نحن نرزقهم وإياكم " فبدأ برزقهم للاهتمام بهم أي لا تخافوا من فقركم بسبب رزقهم

فهو على الله ، وأما هنا فلما كان الفقر حاصلا قال " نحن نرزقكم وإياهم "

لأنه الأهم ههنا والله أعلم وقوله تعالى

الرابط :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?nType=1&bm=&nSeg=0&l=arb&nSora=6&nAya=151&taf=KATHEER&tashkeel=1



التناقض العلمى :


لا يخفى على احد المجاعات الرهيبة التى تضرب مناطق كثيرة فى كوكبنا ،

للاسف الشديد .. يوجد فى عالمنا هذا حوالى مليار و مليونان من البشر يواجهون شبح المجاعات الرهيب ...

كل يوم .. يموت 16000 طفل بسبب المجاعات القاتلة و إنعدام الغذاء ...

و هو ما يعنى ان كل 5 ثوانى يلقى طفل حتفة جوعاً ....

فى العام 2006 ، حدث أن توفى 9 ملايين و سبعة آلاف طفل ، ما دون الخامسة من العمر ،

، بسبب الجوع و المجاعات ، الأغلبية الساحقة لهؤلاء الأطفال كانوا فى البلاد النامية ،

حيث أن اربع اخماس هؤلاء الأطفال كانوا من قاطنى الصحراء الأفريقية و جنوب آسيا ،

و هى المناطق التى تعانى من اشد و اقوى المجاعات و حالات إنعدام الغذاء ...

الرابط :
http://www.bread.org/learn/hunger-basics/hunger-facts-international.html


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

خلال القرن العشرين ، يُقدر عدد الذين لقوا حتفهم بسبب المجاعات بحوالى 70 مليون إنسان ،

منهم حوالى 30 مليون إنسان مات جوعاً فى مجاعة الصين التى حدثت فى الأعوام من 1958 إلى العام 1961 فى الصين !!

المصدر :
http://en.wikipedia.org/wiki/Famine#Historical_famine.2C_by_region

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

و لقد إكتفيت بهذا القدر من السرد لتلك الحقائق المؤلمة ،

فبرغم أننا نسمع دائماً عن المجاعات ، و أصبحت خبراً مألوفاً لدينا ، إلا أن الغوص فى تفاصيلها و ارقام قتلاها يبعث

على الإكتئاب و الشعور بالبؤس ،


و لا املك إلا ان اتسائل متعجباً ، إن كانت هذه المجاعات القاتلة التى تجزر الأطفال ،

و تحصد أرواح الرجال و النساء ، عجائزهم الضعفاء قبل شبانهم الفتيان ، فإنى اتسائل :

يحدث كل هذا ... و الله يصف نفسه انه (أرحم الراحمين) !!

فماذا لو لو لم يكن (أرحم الراحمين) ، اى ارحم منى و منك ؟؟؟


حدث أن ناقشت احد الزملاء المسلمين فى موضوع سابق لى بالمنتدى حول تلك الآيات ...

و سألته :


إذا ذهبت لإفريقيا ، و صادفك اب او ام ، و تحت تأثير أنين الجوع الذى يُذهب العقل ،

أشفق على ابنه الذى تحول إلى هيكل عظمى ، و يتلوى من فرط الجوع ،

و لا يملك له ابوه طعام ، بل و لا يملك له حتى أن يدمع باكياً له لجفاف جسمه من الماء ،

ماذا لو اراد والده قتل ابنه شفقة ً عليه ، و تخليصاً له من عذاب الجوع ...

فجريت انت عليه صارخاً له : الله يقول لا تقتلوا اولادكم خشية فقر ، نحن نرزقهم و إياكم !!!

فرد عليك باكياً قائلاً : انظر إلى عشرات جثث الاطفال الميتين حولى و حولك .... ،

لم تصل إليهم نجدة السماء التى تزعمها و ماتوا متألمين جوعاً و عطشاً ، اين هذا الرزق الذى يزعمه إلهك ؟؟؟

فما انت بمجيبه ؟؟؟؟؟


و قد سقت له هذا المثال التوضيحى ، عندما كان يحاول تمييع الآيات و تأويلها لمعانى آخرى :

الآية تقول :

(وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ مِنْ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ) ،

و هى واضحة : لا تقتل طفلك خوفاً من الفقر ، فأنا مُتكفل برزقك و رزقة ...


هذا كما لو قلت لك أنا مثلا ً:

(لا تذهب لتعمل طمعاً فى المال ... فأنا سأعطيك ما تريده من المال) ... ،

هل لها من معنى آخر غير انى انهيك عن العمل ، فى مقابل تأكيدى انى سأتكفل بإحتياجاتك ؟؟؟


... هذا غير التصريح الإلهى بكفالتة كل دابة تدب على الأرض ... اى الحيوانات ،

فما بالنا بالإنسان ؟؟؟


============================================================


23- (من المسكوت عليه إسلامياً)
الكعبة .. الحرم الآمن


الكعبة .. أقدس مُقدسات المُسلمين ، بل و يعتبرها المسلمين أقدس مكان على الأرض ، و هى القبلة التى يتجة إليها المسلمين للصلاة.

و قد وصفة إله الإسلام فى القرآن بالمكان الآمن :

(وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْنًا ...) - البقرة 125

(فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا ...) - آل عمران 97

فالله قد وصف البيت (الكعبة) بالمكان الآمن ، بل و كل المسلمين يعرفون بما حل بإبرهة و حملتة العسكرية لهدم و سحق الكعبة ،

فيما عُرِفَ بعام الفيل ، حيث يروى القرآن أن الله قد محق و سحق إبرهة ، و ارسل عليهم طير ترميهم بحجارة تقتلهم و تفنيهم.


و من العجيب ، إنه برغم ان إبرهة الحبشى مسيحى ، و كان أهل مكة عبدة أصنام و أوثان ..

فإن الله قد إنتصر لعبدة الأصنام ، و هزم رجل يُؤمن بالله ، و يُؤمن بآخر دين سماوى انزله الله (المسيحية) فى ذلك الوقت !!

حيث انه طبقا ً للدين الإسلامى ، انه عندما جاءت المسيحية ، فيجب على الناس ترك اليهودية و إعتناق المسيحية ،

اى الدين السماوى الحالى الصحيح فى هذا العصر !!

فإذا جاء الإسلام توجب على الناس ترك المسيحية و إعتناق الإسلام ، و لما كان الإسلام لم يظهر بعد ،

فإذن كان إبرهة على أصح دين سماوى وفقاً لعصره ،

و مع هذا فقد سحقة الله و هزمة هزيمة مُنكرة ، و هو المؤمن به ، و الناصر له و لدينه السماوى الحالى ،

و إنتصر الله لمن يعبدون هُبل و اللات و العزى و مناه الثالثة الآخرى !!!



التناقض العلمى :


تاريخياً .. حدثت إعتداءات على هذا الحرم الذى عده الله آمناً ، تتنفى صفة الأمن عن هذا البيت ،

إعتداءات رافقتها قتل و سلب ،

بل و سرقة الحجر الأسود لمدة 22 عاماً ، بعد إنتزاعة من الكعبة ، بل حدث أن كُسِر هذا الحجر اثناء إنتزاعة من الكعبة .. !!


و نبداً هنا بأسوأ و اقسى إعتداء شهدتة الكعبة ، و كان هذا على يد (ابو طاهر القرمطى) ، و قبل الدخول لتفاصيل هذا الحادث ،

فقد احببت ان انوهه لاى قارئ مسلم يقرأ هذه الحادثة لأول مرة ، انه ربما يتبادر لذهنك للوهله الأولى ان

هذه القصة مُلفقة و مُفتراه ،

و ذلك نظراً لبشاعة و هول ما فعله هذا المُجرم بالكعبة و تدنيسه لها و قتله لحجاج البيت ، و حدوث ذلك فى يوم التروية ،

و هو من خير الأيام طبقا ً للإسلام ، و هو الأمر الذى سيجعلك تشعر بالدهشة و الرفض العميق ، و الإنكار و عدم التصديق ... !!


احب أن أوضح لك نقطتين هامتين :

اولاً ، هذه القصة ذكرها (ابن كثير) في (كتابه البداية والنهاية) (11/160)

و قد ذُكرت فى كتب كثيرة و مراجع عدة ، و الأهم من كل ذلك ، فإن رجال الدين المسلمين يقرون حدوثها و لم ينكرها احد منهم ،


ثانياً ، إذا كنت تريد أن تعرف كيف ان حادثة بهذا الحجم من البشاعة تعرضت لها الكعبة ،

و لم تسمع بها من قبل ...

فأحب ان اخبرك ... بأن هذه الحادثة ... (من المسكوت عنه إسلامياً) ،

و هى من الموضوعات التى يُغضون عنها البصر مُتعاميين و مُتناسيين !!


تفاصيل القصة كما جاءت فى كتاب : (البداية و النهاية) :

خرج ركب العراق وأميرهم منصور الديلمي فوصلوا إلى مكة سالمين ،

وتوافدت الركوب هناك من كل مكان وجانب وفج ،

فما شعروا إلا بالقرمطي قد خرج عليهم في جماعته يوم التروية ،

فانتهب أموالهم واستباح قتالهم ،

فقتل في رحاب مكة وشعابها وفي المسجد الحرام وفي جوف الكعبة من الحجاج خلقاً كثيراً ،

وجلس أميرهم أبو طاهر لعنه الله على باب الكعبة، والرجال تصرع حوله ،

والسيوف تعمل في الناس في المسجد الحرام في الشهر الحرام في يوم التروية ،

الذي هو من أشرف الأيام ،

وهو يقول ‏:‏ أنا الله وبالله أنا ، أنا أخلق الخلق وأفنيهم أنا‏ ... !!!

فكان الناس يفرون منهم فيتعلقون بأستار الكعبة فلا يجدي ذلك عنهم شيئاً ، بل يقتلون وهم كذلك ،

ويطوفون فيقتلون في الطواف ،

وقد كان بعض أهل الحديث يومئذ يطوف ، فلما قضى طوافه أخذته السيوف ،

فلما وجب أنشد وهو كذلك ‏:‏

ترى المحبين صرعى في ديارهم --- كفتية الكهف لا يدرون كم لبثوا

فلما قضى القرمطي لعنه الله أمره وفعل ما فعل بالحجيج من الأفاعيل القبيحة ،

أمر أن تدفن القتلى في بئر زمزم ،

ودفن كثيراً منهم في أماكنهم من الحرم ، وفي المسجد الحرام ،

ويا حبذا تلك القتلة وتلك الضجعة، وذلك المدفن والمكان ،

ومع هذا لم يغسّلوا ولم يكفنوا ولم يصلِّ عليهم لأنهم محرمون شهداء في نفس الأمر‏.‏

وهدم قبة زمزم وأمر بقلع باب الكعبة ونزع كسوتها عنها، وشققها بين أصحابه ،

وأمر رجلاً أن يصعد إلى ميزاب الكعبة فيقتلعه ،

فسقط على أم رأسه فمات إلى النار‏.‏

فعند ذلك انكف الخبيث عن الميزاب ، ثم أمر بأن يقلع الحجر الأسود ،

فجاءه رجل فضربه بمثقل في يده وقال‏:‏ أين الطير الأبابيل‏؟‏ أين الحجارة من سجيل‏؟‏

ثم قلع الحجر الأسود وأخذوه حين راحوا معهم إلى بلادهم ،

فمكث عندهم اثنتين وعشرين سنة حتى ردوه ،

كما سنذكره في سنة تسع وثلاثين وثلاثمائة فإنا لله وإنا إليه راجعون‏.‏

ولما رجع القرمطي إلى بلاده ومعه الحجر الأسود وتبعه أمير مكة هو وأهل بيته وجنده ،

وسأله وتشفع إليه أن يرد الحجر الأسود ليوضع في مكانه ، وبذل له جميع ما عنده من الأموال فلم يلتفت إليه ،

فقاتله أمير مكة فقتله القرمطي وقتل أكثر أهل بيته وأهل مكة وجنده ،

واستمر ذاهباً إلى بلاده ومعه الحجر وأموال الحجيج‏.‏ ‏

وقد ألحد هذا اللعين في المسجد الحرام إلحاداً لم يسبقه إليه أحد ولا يلحقه فيه ،

وسيجاريه على ذلك الذي لا يعذب عذابه أحد ،

ولا يوثق وثاقه أحد‏.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هؤلاء لم يكونوا مسلمين ، بل فى حكم الشرع ملحدين كفار فسقة ، ففعلوا ما فعلوا من قتل

لضيوف بيت الله الحرام ، و تنكيل بالكعبة بيت الله المُعظم على الأرض ، و كسر للحجر

الأسود ، بل و نزعة من مكانة و سرقتة كل تلك السنين !!!

و قد أكد محمد أن الكعبة لن يغزوها قط جيش كافِر وكل من حاول الإقتراب منها هدمه الله ...

و أكّد أيضاً أنه و إلى يوم القيامة فإنه لن يفسُق بالكعبة ويبغي وينتهِك حُرمتها , إلا من هم من المسلمين أنفسهم ...

و برغم ذلك نجد هذا الحديث فى مسند أحمد ، الذى يقول فيه محمد :

(قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يبايع لرجل بين الركن ‏ ‏والمقام ‏ ‏ ولن يستحل ‏ ‏ البيت ‏ ‏إلا أهله فإذا استحلوه فلا تسأل عن هلكة ‏ ‏العرب ‏ ‏ثم تجيء ‏ ‏الحبشة ‏ ‏فيخربونه خرابا لا يعمر بعده أبدا هم الذين يستخرجون كنزه)

فالقراطمة لم يكونوا اهله ، و لا هم اهل الحبشة ، و لا هم بمسلمين اصلاً ، و الحديث يُخبر بأن المُستحل للكعبة سيكون من أهلها ...

اى من المسلمين أنفسهم !!!

رابط الحديث السابق :
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=6&filenum=68320&SearchText=%E6%E1%E4%20%ED%D3%CA%CD%E1%20%C7%E1%C8%ED%CA&SearchType=root&Scope=0,1,2,3,4,5,6,7,8&Offset=0&SearchLevel=QBE


و الحقيقة انه قد سجل التاريخ ، ان من استحل الكعبة ، و لكن هذه المرة كان من اهلها ، كان ...

الحجاج بن يوسف الثقفى ، ذو السمعة السيئة إسلامياً ...

حاصر الحجاج مكة المشرفة ، وضيّق الخناق على ابن الزبير المحتمي بالبيت ،

وكان أصحابه قد تفرقوا عنه وخذلوه، ولم يبق سوى قلة صابرة، لم تغنِ عنه شيئا،

ولم تستطع الدفاع عن المدينة المقدسة التي يضربها الحجاج بالمنجنيق دون مراعاة لحرمتها

وقداستها؛ حتى تهدمت بعض أجزاء من الكعبة، وانتهى القتال باستشهاد ابن الزبير والقضاء

على دولته، وعودة الوحدة للأمة الإسلامية التي أصبحت في ذلك العام (73 هـ = 693م)

تدين بالطاعة لخليفة واحد، وهو عبد الملك بن مروان.

وكان من أثر هذا الظفر أن أسند الخليفة إلى الحجاج ولاية الحجاز مكافأة له على نجاحه،

وكانت تضم مكة والمدينة والطائف، ثم أضاف إليه اليمن واليمامة فكان عند حسن ظن

الخليفة وأظهر حزما وعزما في إدارته؛ حتى تحسنت أحوال الحجاز، فأعاد بناء الكعبة،

وبنى مسجد ابن سلمة بالمدينة المنورة، وحفر الآبار، وشيد السدود.

الرابط من موقع إسلام أون لاين:
http://www.islamonline.net/Arabic/history/1422/12/article06.shtml


و من كتاب (الكامل فى التاريخ) الجزء الثانى :

ثم أقاموا عليه يقاتلونه بقية محرم وصفر كله ، حتى إذا مضت ثلاثة أيام من شهر ربيع الأول

سنة أربع وستين يوم السبت ، رموا البيت بالمجانيق وحرقوه بالنار ، وأخذوا يرتجزون

ويقولون‏ :‏ خطارة مثل الفنيق المزبد نرمي بها أعواد هذا المسجد

وقيل‏ :‏ إن الكعبة احترقت من نار كان يوقدها أصحاب عبد الله حول الكعبة و أقبلت شرارة

هبت بها الريح فاحترقت ثياب الكعبة واحترق خشب البيت ،

و الأول أصح لأن البخاري قد ذكر في صحيحه أن ابن الزبير ترك

الكعبة ليراها الناس محترقةً يحرضهم على أهل الشام‏.‏


وأقام أهل الشام يحاصرون ابن الزبير حتى بلغهم نعي يزيد بن معاوية لهلال ربيع الآخر‏.



و بالنهاية .. يتضح لنا ... كذب الآيات الدالة على حماية الله لبيته الحرام المُقدس ،

و حدوث حوادث إعتداء شديدة على أقدس مقدسات المسلمين ، على ايدى شخص

غير مسلم ، كافر ، زنديق ، حسب الشرع الإسلامى ، دون تدخل الله لردعة ،

بينما يدّعى نفس هذا الـ الله ردعة و تنكيلة لرجل مسيحي ، و وقوف الله بجانب عباد الأوثان و الأصنام و المُشركين فى

وجهه إبرهه المسيحى !!!

هذا و قد أهملت ذكر حوادث إعتداء آخرى على الحرم ، أغلبها حدث فى عصرنا الحالى ،

و اكتفيت بما سبق ،،،


=================================


24- الأعسر


(إِنَّ رَجُلًا أَكَلَ عِنْد رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِشِمَالِهِ فَقَالَ : كُلْ بِيَمِينِك , قَالَ : لَا أَسْتَطِيع ,

قَالَ : لَا اِسْتَطَعْت , مَا مَنَعَهُ إِلَّا الْكِبْر , قَالَ : فَمَا رَفَعَهَا إِلَى فِيهِ) - صحيح مسلم

الرابط :
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=1&filenum=102009&SearchText=%C3%E4%20%D1%CC%E1%C7%F0%20%C3%DF%E1%20%DA%E4%CF%20%D1%D3%E6%E1%20%C7%E1%E1%E5&SearchType=root&Scope=1&Offset=0&SearchLevel=QBE



التناقض العلمى :


أغلبنا يستخدم يدة اليمنى و يستعملها فى مختلف الأمور ، من تناول الطعام ، للإمساك بالأشياء ، و الكتابة بالقلم ... إلخ ،

و حتى عند لعب كرة القدم مثلا ً ، نجد إننا نركل الكرة و نمررها بإستخدام الساق اليمنى ايضاً عند الغالبية الساحقة منا ،

و لا نستطيع إستخدام يدنا اليسرى فى جميع ما سبق ، لان إستخدامها يصيبنا بالمشقة و صعوبة آداء المطلوب ... و عدم الدقة ،

و يمكنك أن تجرب إستخدام يدك اليسرى فى كتابة إسمك مثلاً ً ، و ستجد صعوبة بالغة جداً فى الكتابة !!

و نفس ما ينطبق علينا ، ينطبق على ما نسميهم (الأشول) أو (الأعسر)

و هم الأشخاص الذين يستخدمون يدهم اليسرى ،

فلا يستطيع هو الآخر إستخدام يده اليمنى ، و يجد مشقة فى ذلك ...

فى الحديث السابق إتهم محمد الرجل بالكِبر ، و هو برئ من هذا الإتهام تماماً ،

هذا الرجل (أعسر) لانه كان ياكل بيده اليسرى ، فلم ارى شخص فى حياتى يكتب او يأكل بيده اليسرى و هو (ايمن) ،

و بطبيعة الحال ، فنعرف الآن ان ظن محمد الخاطئ راجع لإعتقاده الخاطئ و عدم معرفتة بما يقولة العلم الحديث فى هذه النقطة ،

و بالطبع ، فقد اتهم الرجل بالكبر ، إتهاماً باطلا ً ، عارى من الصحة تماماً ...

من موقع ويكي بيديا :

يتألف الدماغ من نصفي كرتين ملتصقين من الناحية الداخلية ويكون أحدهما هو المسيطر على الآخر.

وعادة ما يكون نصف الكرة المخية الأيسر هو الذي يسيطر على النصف الآخر

وعلى جميع الإشارات الصادرة من الدماغ إلى الجسم وذلك في الأشخاص الذين يستعملون اليد اليمنى أكثر.

وأما الذين يستعملون اليد اليسرى فإن نصف الكرة المخية المسيطر هو أيضا الأيسر في كثير من

الحالات وهؤلاء يستطيعون استعمال اليد اليمنى في بعض المهارات مثل تقشير الفواكه ورمي الكرة وأحيانا الكتابة.

بينما حوالي 30 - 40% من الذين يستعملون يدهم اليسرى يكون نصف الكرة المخية المسيطر هو الأيمن

وهؤلاء هم الذين يصعب عليهم استعمال اليد اليمنى في مختلف المهارات الحركية.

لم يكتشف العلم للآن الأسباب التي تؤدى إلى العسر حيث أنها تعتبر حالة جسدية تجعل الشخص يستعمل تلقائياً يده اليسرى

بدلاً من اليمنى ولكن قد يرجع هذا لأسباب جينية وراثية.


الرابط :
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D8%B9%D8%B3%D8%B1


==========================================

25- المرأة .. لم تُخلق من ضِلع آدم !!


المرأة .. انثى أذكى الكائنات الحية على كوكبنا الأرض .. و هو الإنسان ،

لقيت تلك الانثى حظاً عاثراً و تعساً ، لم تلقاه إناث الكائنات الحية الأخرى ،

الأقل منا ذكاء و عقلانية ، التى ندعوها حيوانات !!

فمن بين سائر الكائنات الحية الاخرى التى ندعوها حيوانات ، لم نعرف عن فصيلة منهم

قيامها بجرائم قتل الشرف بحق بناتهم ، و لم نرى حيوان يذبح ابنتة بدعوى الدفاع عن الشرف.

و لم نرى جنساً من الحيوانات يضع هذا الكم الكبير من القيود و التحكمات

على تصرفات انثاه ..

إلتفت حولها ، انثى الإنسان ، منذ قديم الأذل ، أفكاراً و مُعتقدات و إيدولوجيات ..

بل و تقاليد ذكورية تُحقر من شأنها ، و تضعها فى مرتبة وضيعة و بائسة و مغزية ،

و تصنفها التقاليد العربية .. كملكية خاصة ، و جارية ، و تابعة لرجلها ..


فمن مخلوق نجس فى اليهودية ، ملعونة بدورتها الشهرية كعقاب من ياهوه رب اليهود ،

إلى كائن ناقص العقل فى الإسلام ، و مخلوق مُعوّج .. إن جئت تقيمة كسرتة ، و هن أكثر أهل النار ...

صوتها عورة .. شعرها عورة .. هى كلها عورة !!

و بوضعها للعطر ، فهى زانية !!


و لأنها عورة ، فيجب أن يستروا تلك العورة المسماة إمرأة عن الأعين و الانظار ،

و كانت اليهودية السباقة إلى لفها بالحجاب اليهودى ، قبل أن يحذو حذوها الإسلام ..

فيلفها بالحجاب و النقاب و شتى صنوف القيود ...



و قد أقرت التوراة فى سفر التكوين ، و من بعدها القرآن .. ،

ان الله خلق آدم ، و أن حواء خُلقت من آدم نفسه..

اى أن جاء الله بحواء من آدم نفسه ..

فآدم الأصل ، و حواء هى الفرع و التابع له .. للرجل الذى يقودها ..


-(و هذا هو الموضوع المُراد تبيان تناقضة مع العلم المُثبت)-


و هو أن القرآن كان يقول عكس الحقيقة العلمية تماماً ..

حيث أن العلم الحديث يُخبرنا بالعكس التام لما أخبر به القرآن و التوراة ،

يُخبرنا العلم الحديث بحقيقة مُبهرة و صاعقة :

و هى :

أن المرأة هى الأصل .. و منها .. جاء آدم الرجل .. !!!

و أن الرجل .. ما هو إلا شكل مُتحور من المرأة !!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إقرار القرآن بخلق حواء من آدم :


ملاحظة :
تم إقتطاع اجزاء من التفاسير ليست ذات علاقة بالموضوع لعدم الإطالة ،
و يمكن لاى قارئ إستعمال الروابط ، لقراءة الإقتباسات كاملة.


(سورة النساء - الآية رقم 1)

الرابط:
http://quran.al-islam.com/Page.aspx?pageid=221&BookID=11&Page=77

{1} يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا


تفسير بن كثير:

.... ثُمَّ ذَكَرَ قَوْل اِبْن مَسْعُود سَوَاء يَعْنِي فِي الْخَمْسَة الْبَاقِيَة - وَرَوَى الْحَاكِم مِنْ طَرِيق أَبِي نُعَيْم عَنْ سُفْيَان بْن عُيَيْنَة عَنْ عُبَيْد اللَّه بْن أَبِي يَزِيد عَنْ اِبْن أَبِي مُلَيْكَة سَمِعْت اِبْن عَبَّاس يَقُول : سَلُونِي عَنْ سُورَة النِّسَاء فَإِنِّي قَرَأْت الْقُرْآن وَأَنَا صَغِير ثُمَّ قَالَ : هَذَا حَدِيث صَحِيح عَلَى شَرْط الشَّيْخَيْنِ وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ . يَقُول تَعَالَى آمِرًا خَلْقه بِتَقْوَاهُ وَهِيَ عِبَادَته وَحْده لَا شَرِيك لَهُ وَمُنَبِّهًا لَهُمْ عَلَى قُدْرَته الَّتِي خَلَقَهُمْ بِهَا مِنْ نَفْس وَاحِدَة وَهِيَ آدَم عَلَيْهِ السَّلَام " وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجهَا " وَهِيَ حَوَّاء عَلَيْهَا السَّلَام خُلِقَتْ مِنْ ضِلْعه الْأَيْسَر مِنْ خَلْفه وَهُوَ نَائِم فَاسْتَيْقَظَ فَرَآهَا فَأَعْجَبَتْهُ فَأَنِسَ إِلَيْهَا وَأَنِسَتْ إِلَيْهِ . وَقَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم : حَدَّثَنَا أَبِي حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن مُقَاتِل حَدَّثَنَا وَكِيع عَنْ أَبِي هِلَال عَنْ قَتَادَة عَنْ اِبْن عَبَّاس قَالَ : خُلِقَتْ الْمَرْأَة مِنْ الرَّجُل فَجُعِلَتْ نَهْمَتهَا فِي الرَّجُل وَخُلِقَ الرَّجُل مِنْ الْأَرْض فَجُعِلَتْ نَهْمَته فِي الْأَرْض فَاحْبِسُوا نِسَاءَكُمْ . وَفِي الْحَدِيث الصَّحِيح " إِنَّ الْمَرْأَة خُلِقَتْ مِنْ ضِلَع وَإِنَّ أَعْوَج شَيْء فِي الضِّلَع أَعْلَاهُ فَإِنْ ذَهَبْت تُقِيمهُ كَسَرْته وَإِنْ اِسْتَمْتَعْت بِهَا اِسْتَمْتَعْت بِهَا وَفِيهَا عِوَج " وَقَوْله " وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاء " أَيْ وَذَرَأَ مِنْهُمَا أَيْ مِنْ آدَم وَحَوَّاء رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاء وَنَشَرَهُمْ فِي أَقْطَار الْعَالَم عَلَى اِخْتِلَاف أَصْنَافهمْ وَصِفَاتهمْ وَأَلْوَانهمْ وَلُغَاتهمْ ثُمَّ إِلَيْهِ بَعْد ذَلِكَ الْمَعَاد وَالْمَحْشَر ....



(سورة الأعراف - الآية رقم 189)

الرابط:
http://quran.al-islam.com/Page.aspx?pageid=221&BookID=11&Page=175

{189} هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا فَلَمَّا تَغَشَّاهَا حَمَلَتْ حَمْلًا خَفِيفًا فَمَرَّتْ بِهِ فَلَمَّا أَثْقَلَتْ دَعَوَا اللَّهَ رَبَّهُمَا لَئِنْ آتَيْتَنَا صَالِحًا لَنَكُونَنَّ مِنَ الشَّاكِرِينَ

تفسير بن كثير:

يُنَبِّه تَعَالَى عَلَى أَنَّهُ خَلَقَ جَمِيع النَّاس مِنْ آدَم عَلَيْهِ السَّلَام وَأَنَّهُ خَلَقَ مِنْهُ زَوْجَته حَوَّاء ثُمَّ اِنْتَشَرَ النَّاس مِنْهُمَا ...




(سورة الزمر - الآية رقم 6)

الرابط:
http://quran.al-islam.com/Page.aspx?pageid=221&BookID=11&Page=459

{6} خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ الْأَنْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ,

تفسير بن كثير:

وَقَوْله جَلَّتْ عَظَمَته " خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْس وَاحِدَة " أَيْ خَلَقَكُمْ مَعَ اِخْتِلَاف أَجْنَاسكُمْ وَأَصْنَافكُمْ وَأَلْسِنَتكُمْ وَأَلْوَانكُمْ مِنْ نَفْس وَاحِدَة وَهُوَ آدَم عَلَيْهِ الصَّلَاة وَالسَّلَام " ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجهَا " وَهِيَ حَوَّاء عَلَيْهَا السَّلَام كَقَوْلِهِ تَعَالَى " يَا أَيّهَا النَّاس اِتَّقُوا رَبّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَة وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً "


إقرار الأحاديث الصحيحة بخلق حواء من آدم :

صحيح البخاري - كِتَاب أَحَادِيثِ الْأَنْبِيَاءِ - لولا بنو إسرائيل لم يخنز اللحم
3153 حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ وَمُوسَى بْنُ حِزَامٍ قَالَا حَدَّثَنَا حُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ عَنْ زَائِدَةَ عَنْ مَيْسَرَةَ الْأَشْجَعِيِّ عَنْ أَبِي حَازِمٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ

قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ (اسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ فَإِنَّ الْمَرْأَةَ خُلِقَتْ مِنْ ضِلَعٍ وَإِنَّ أَعْوَجَ شَيْءٍ فِي الضِّلَعِ أَعْلَاهُ فَإِنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهُ كَسَرْتَهُ وَإِنْ تَرَكْتَهُ لَمْ يَزَلْ أَعْوَجَ فَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ)


صحيح مسلم - كِتَاب الرِّضَاعِ - إن المرأة كالضلع إذا ذهبت تقيمها كسرتها
2670 " - ص 1091 - " 1468 حَدَّثَنَا عَمْرٌو النَّاقِدُ وَابْنُ أَبِي عُمَرَ وَاللَّفْظُ لِابْنِ أَبِي عُمَرَ قَالَا حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ أَبِي الزِّنَادِ عَنْ الْأَعْرَجِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ
قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ (إِنَّ الْمَرْأَةَ خُلِقَتْ مِنْ ضِلَعٍ لَنْ تَسْتَقِيمَ لَكَ عَلَى طَرِيقَةٍ فَإِنْ اسْتَمْتَعْتَ بِهَا اسْتَمْتَعْتَ بِهَا وَبِهَا عِوَجٌ وَإِنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهَا كَسَرْتَهَا وَكَسْرُهَا طَلَاقُهَا)


فتح الباري شرح صحيح البخاري - كِتَاب أَحَادِيثِ الْأَنْبِيَاءِ - باب خلق آدم صلوات الله عليه وذريته
الْحَدِيثُ السَّادِسُ قَوْلُهُ : ( مُوسَى بْنُ حِزَامٍ ) بِكَسْرِ الْمُهْمَلَةِ بَعْدَهَا زَايٌ خَفِيفَةٌ ، وَهُوَ تِرْمِذِيٌّ نَزَلَ بَلْخَ ، وَثَّقَهُ النَّسَائِيُّ وَغَيْرُهُ ، وَكَانَ زَاهِدًا عَالِمًا بِالسُّنَّةِ ، وَمَا لَهُ فِي الْبُخَارِيِّ ، إِلَّا هَذَا الْمَوْضِعُ .

قَوْلُهُ : ( عَنْ مَيْسَرَةَ ) هُوَ ا... (تم إقتطاعه لعدم الصلة بالموضوع)

قَوْلُهُ : ( اسْتَوْصُوا ) قِيلَ مَعْنَاهُ ... (تم إقتطاعه لعدم الصلة بالموضوع)

قَوْلُهُ : ( خُلِقَتْ مِنْ ضِلَعٍ ) بِكَسْرِ الْمُعْجَمَةِ وَفَتْحِ اللَّامِ وَيَجُوزُ تَسْكِينُهَا ، قِيلَ فِيهِ إِشَارَةٌ إِلَى أَنَّ حَوَّاءَ خُلِقَتْ مِنْ ضِلَعِ آدَمَ الْأَيْسَرِ وَقِيلَ مِنْ ضِلَعِهِ الْقَصِيرِ ، أَخْرَجَهُ ابْنُ إِسْحَاقَ وَزَادَ (الْيُسْرَى مِنْ قَبْلِ أَنْ يَدْخُلَ الْجَنَّةَ وَجُعِلَ مَكَانَهُ لَحْمٌ) وَمَعْنَى خُلِقَتْ أَيْ أُخْرِجَتْ كَمَا تَخْرُجُ النَّخْلَةُ مِنَ النَّوَاةِ ، قَالَ الْقُرْطُبِيُّ : يُحْتَمَلُ أَنْ يَكُونَ مَعْنَاهُ أَنَّ الْمَرْأَةَ خُلِقَتْ مِنْ مَبْلَغِ ضِلَعٍ فَهِيَ كَالضِّلَعِ ، زَادَ فِي رِوَايَةِ الْأَعْرَجِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عِنْدَ مُسْلِمٍ (لَنْ تَسْتَقِيمَ لَكَ عَلَى طَرِيقَةٍ)

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التناقض العلمى:


الجزء الأول:

منذ شهور قلائل ، كنت قد كتبت فى المداخلة قبل الأخيرة لى ، اعتذارى عن مواصلة الكتابة لفترة غير معلومة ،

و أوردت بهذه المداخلة نبذة مُختصرة عن بعض التناقضات التى كنت ارغب فى إضافتها للأرشيف ،

و كان منها هذا الموضوع ...

و كنت قد اشرت فى تلك المداخلة إلى معرفتى سابقاً بهذا الموضوع ،

و لكننى لم اكن اتذكر من اين قرأت او شاهدت هذه المعلومات فيما مضى ،


.. و حدث من حسن الحظ و انا أطالع احد الأفلام العلمية الوثائقية على يوتيوب ، أن وجدت فيه ما كنت ابحث عنه ، و أكثر ..

و هذا الفيلم ، هو فى الحقيقة مجموعة من الأجزاء ، موضوعها بعنوان :

(كيف يمكننا بناء إنسان) (How to Build a Human) ،

يحوى معلومات شيقة فى الحقيقة للغاية ، و بينما كنت أتابع الجزء الثالث منه ،

وجدت المعلومات اللازمة لهذا الموضوع ، متوافرة فيه بأكثر مما كنت ارجو فى السابق ،



... من ضمن ما كان يتحدث عنه الفيلم الوثائقى ، تكلم عن حالة لامرأة تدعى (جان جونسون) ،

إمرأة ذات طبيعية و تفكير و سلوك و غرائز انثوية ، حتى إنها تقول ذلك و تقول كنت ألعب بعرائسى و صديقاتى ،

و لم أشعر بوجود شئ خاطئ حول طبيعتى كإمرأة ..


و هذا إقتباس من الفيلم :

-(لعدم الإطالة بدون مبرر تم إقتباس بعض من محتوى الفيلم ، و بالطبع سأقوم بوضع الفيلم لمن يريد أن يشاهدة كاملاً)-


الإقتباس :

((لم تشعر (جان جونسون) بوجود خطب ما ، إلا بعد إلتحاقها بالجامعة و دراستها للتشريح ،

و فى عمر التاسعة عشر .. لم تكن قد مرت بمرحلة البلوغ .. لم تكن تحيض ، قررت الذهاب لطبيب أمراض النساء للمرة الأولى ،

و تقول إنها جاءت للصف الدارسى ذات يوم مُنزعجة ، لانها بعد ذهابها للطبيب منذ عدة ايام ،

و بعدها قاموا بإعطائى ورقة ، ببساطة مكتوب عليها XY ، و كان هذا يُفترض أن يكون تفسير الحالة التى أنا عليها .. !!

-( و معنى كتابة XY لتشخيص حالتها ، فهذا يعنى إنها ذكر من الناحية الجينية و ليست انثى : الكاتب)-

.. و يتسائل الفيلم قائلاً : لذا لِما اصبحت (جان جونسون) إمرأة ، بينما كانت جيناتها فى الأصل تصبو لجعلها رجل ؟؟؟


يتطلب بناء الإنسان ثلاثين ألف جين ، لكن جين واحد فقط منهم لبناء رجل و هو الـ SRY ،

فالـ SRY هو المفتاح الذى يعمل عندما يكون الجنين بعمر ستة أسابيع تقريباً ، حينئذ قد يكون الجنين ذكراً أو أنثى ،

فالـ SRY عندما يعمل ، يقوم بإطلاق عملية تكوين أعضاء الجنس الذكورية ...


د. بيتر جودفلو ، باحث علمى ، و هو مُكتشف الجين المسئول عن تحويل الأجنة إلى رجال الكروموسوم Y ،

و يدعى الكروموسوم SRY ، الذى يؤثر بدرجة كبيرة على كيفية تكون الرجال ،

يقول :

هناك إختلاف وراثى بسيط ، و هذا الإختلاف الوراثى .. يؤدى إلى إختلاف رئيسى واحد ،

و هذا الإختلاف الرئيسى هو .. أن للرجال خصى ، بينما للإناث مبايض ،

و ما تنتجة الخصى ، و ما تنتجة المبايض .. هو المسئول عن الفروقات التى تراها فى الذكور و الإناث ،


يعود الفيلم ليتسائل مرة اخرى ..


و لكن (جان جونسون) لديها جين الـ SRY ، فلماذا لم تُصبح رجلاً ؟؟

و يعود ليجيب بأن الـ SRY يسبب تكوين الخصية ، و الخصية بدروها تفرز هرموناً متعدد الوظائف ،

يسمى تيستوستيرون ،

و بعد ان يسرد الفيلم فى سرعة تأثيرات التيستوستيرون المختلفة من مثل بناء العضلات ، و تكوين جهاز القلب الوعائى ... إلخ ،


يعود الفيلم بعد هذا ليجيب على السؤال الذى سبق و أن طرحة علينا ، إجابة مباشرة هذه المرة ..

و هو : و لكن (جان جونسون) لديها جين الـ SRY ، فلماذا لم تُصبح رجلاً ؟؟

و الإجابة هى : التيستوستيرون هو الجواب للغز التركيبة الجينية الغير عادية لـ (جان جونسون) ...

حيث تعانى جان من حالة تسمى : (متلازمة عدم التأثر بالأندروجين) (*)

حيث تُكّون جيناتها التيستوستيرون ، و لكن لا يتأثر به جسدها ،


و لو لم تتأثر بالتستوستيرون ... (يتخذ الجنين الوضع المُفترض ، أن يكون أنثى) ، -(لاحظوا كلمة الوضع المُفترض :الكاتب)-

و هذا هو بالضبط ما حدث لجان جونسون ... !!


و لعدم الإطالة ، حيث بعد ذلك يتحدث الفيلم لعدة دقائق عن الفتاة نفسها و معاناتها ،

فأقتبس من الدقيقة (9:23)

حيث يقول الفيلم ، إكتشاف أن الرجال تتكون من (بناء أنثوى) كانت مفاجأة كبيرة !!!

و يناقض الأفكار القديمة ، حول الأهمية النسبية للرجال و النساء !!!


و يعرض الفيلم بعد هذه الجملة السابقة ، البروفيسور جون بورن ، اخصائى الجينات ، بجامعة نيو كاسيل ،

حيث يقول :

(حكمت المجتمعات بالأهمية النسبية للرجال و النساء لآلاف السنين ،

عموماً ، تم إعتبار الرجال أكثر أهمية من النساء ،

لذا عندما بدأ علم الأحياء بالتقدم ، نظر فى بادئ الأمر بتعزيز هذا الأمر ،

فكرة أن الحيوان المنوى يحتوى على شخص صغير ،

و ليست المرأة سوى التربة التى ينمو فيها الإنسان ،

نمو الطفل ، تدريجياً بمعرفتنا أكثر عن الأمر ، أدركنا أن الأم أكثر أهمية ، و المرأة أكثر أهمية ،

و جاءت الصدمة الكبرى ...

عندما تم إدراك إنه لو لم تمتلك كروموسوماً جنسياً ، أو إحدى الكروموسومات الجنسية ..

فلن تُولد ولداً ، بل ستولد بنتاً ... !!

لذا يُخبرنا ذلك أن التوراة كانت تُخبر العكس ، لم تُولد المرأة من ضلع رجل ، بل العكس تماماً ، خُلق آدم فى الواقع من ضلع حواء ،

لذا الذكر هو شكل مُتحور من الأنثى !!!! ) -(كل ما سبق بين القوسين كان كلام البروفيسور جون بورن : الكاتب)-

... و يكمل الفيلم قائلاً :

و مما تبقى واضحاً من ماضينا الأنثوى ، يُوجد فى صدر كل رجل ... و هى الحلمات !!

السبب فى وجود حلمات لدى الرجال ، لأنها تكونت فى الجنين ، فبل أن يُفرز التيستوستيرون (الهرمون الذكرى : الكاتب) ،

لكن دفعة من التيستوستيرون هى المطلوب تماماً لتحويل الانثى لذكر ..)) إنتهى الإقتباس ،،،


و بذلك يتضح لنا -مما سبق- الآتى :

- إن الوضع المُفترض للإنسان هو الوضع الانثوى و ليس الذكرى.

- أن الانثى هى الأصل ، و الرجل ما هو إلا شكل مُتحور عنها.

- أن الانثى هى الأكثر أهمية من الرجل من الناحية البيولوجية ، و أن الرجل هو التابع لها بيولوجياً و ليس العكس.

- أن ما قاله القرآن بشأن المرأة ، و خلقها من آدم ليس صحيح البته ، بل أن الرجل هو من خُلق من حواء.

- و يتبين لنا أن التوراة - التى يؤمن بها اليهود و المسحيون - كانت السباقة لهذا الخطأ ،
و جاء مؤلف القرآن لينقل منها .. خطأ على خطأ.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هنا اضع الفيلم الوثائقى ، و هو فى الأصل يتكون من سلسلة من الأجزاء ،

و الجزء الذى اتحدث عنه هو الجزء الثالث من الفيلم ،

و الذى بدورة مقسم على اليوتيوب إلى خمسة مقاطع ،

و أنا سأورد هنا المقطع الثانى و الثالث من الفيلم ، لانهما هما الذان يحتويان على المعلومات المُتعلقة بمحتوى التناقض ...

المقطع الثانى من الفيلم الوثائقى:



المقطع الثالث من الفيلم الوثائقى:



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
و لمن يريد أن يتابع الفيلم من أول مقطع لآخر مقطع ، اضع له روابط المقاطع الخمسة :

المقطع الأول :
http://www.youtube.com/watch?v=YM9ZBI6dHdg&feature=related

المقطع الثانى : (المُدرج كفيديو سابقاً)
http://www.youtube.com/watch?v=5SWCM89fdsU&feature=related

المقطع الثالث : (المُدرج كفيديو سابقاً)
http://www.youtube.com/watch?v=DJAUiJdJPMM&feature=related

المقطع الرابع :
http://www.youtube.com/watch?v=O2wnwOX7yr8&feature=related

المقطع الخامس :
http://www.youtube.com/watch?v=Gy0JR7pvnig&feature=related

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجزء الثانى:

(*) ترجمة من موقع ويكيبيديا ، الموسوعة الحرة ، للحالة التى أصابت (جان جونسون):

متلازمة عدم التأثر بالأندروجين Androgen insensitivity syndrome


Androgen insensitivity syndrome (AIS) is a condition that results in the partial or complete inability of the cell to respond to androgens. The unresponsiveness of the cell to the presence of androgenic hormones can impair or prevent the masculinization of male genitalia in the developing fetus, as well as the development of male secondary sexual characteristics at puberty, but does not significantly impair female genital or sexual development. As such, the insensitivity to androgens is only clinically significant when it occurs in genetic males (i.e. individuals with a Y chromosome, or more specifically, an SRY gene). Clinical phenotypes in these individuals ranges from a normal male habitus with mild spermatogenic defect or reduced secondary terminal hair, to a full female habitus, despite the presence of a Y chromosome.

الرابط:
http://en.wikipedia.org/wiki/Androgen_insensitivity_syndrome#Complete_AIS


الترجمة :

متلازمة عدم التأثر بالأندروجين (AIS) ، هى حالة تتسبب فى عجز -(كامل أو جزئى)- للخلية فى الإستجابة للأندروجين(1).

و يترتب بالتالى ، على عدم إستجابة و تجاوب الخلية للهورمونات الذكرية الموجودة ، أن يعوق أو يمنع تكون الأعضاءالذكورية للذكر ،

و هو فى وضع الجنين ، بل و ايضاً يعوق أو يمنع لهؤلاء الذكور انفسهم تطوير الخصائص الجنسية الثانوية لهم ، فى سن بلوغهم.


و فى نفس الوقت ، لا يُضعف بشكل ملحوظ تكون الأعضاء التناسلية الانثوية لهم ، أو التطور الجنسى الانثوى.

و على هذا النحو ، فإن الحساسية للأندرجين ، يتم تشخيصها إكلينيكياً -(سريرياً)- فقط ، و على نحو ملحوظ ،

عندما تحدث فى الـ (genetic males) فى الذكور من الناحية الجينية (2) ، و هم الأفراد الذين يمتلكون الصبغ الذكرى ،

المسئول عن حدوث الذكورة ، و هو الصبغ Y ، أو بشكل أكثر تحديداً .. الجين SRY.


من الناحية الإكلينيكية (السريرية) بالنسبة لهؤلاء الأفراد ، هناك ثلاث نطاقات تنطبق عليهم ،

فمن فرد ذو مظهر ذكورى عادى و لكن يعيبة انه يبدو كما لو ان نطفتة الجينية -(spermatogenic )- ضعيفة (3) ،

أو يعانى من نقص فى نمو الـ (Terminal Hair) شعر البالغين (4) ،

وصولاً إلى انثى كاملة المظهر و الخلقة ، و ذلك بالرغم من وجود الكروموزم Y الذكرى.


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) الأندروجين : تسمى ايضاً هرومونات الذكورة أو هورمونات الخصية.
(2) genetic males : هم الأشخاص الذين كان يُفترض لهم أن يكونوا ذكوراً بحسب تركيبهم الجينى الوراثى.
(3) بترجمة غير حرفية ، يقصد ذو مظهر ضعيف من الناحية الذكورية.
(4) الشعر الكثيف الذى ينمو للبالغين ، مثل شعر العانة و الإبط و على انحاء متفرقة من الجسم ، و هو عكس شعر الطفولة الخفيف.


========================================================


من الموضوعات الاُخرى للبحث


1- الآية : وَأَرْسَلْنَا الرِّيَاحَ لَوَاقِحَ فَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَسْقَيْنَاكُمُوهُ وَمَا أَنْتُمْ لَهُ بِخَازِنِينَ

- و تتناقض مع إمكان خزن الماء بالسدود و خزانات المياه ... إلخ.


2- الآية : وَإِنَّ لَكُمْ فِي الأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ

- و تتناقض مع كون اللبن موجود بثدى الحيوان لا ببطنه ، و اثناء تكونه لا يختلط بالروث (فضلات الحيوان) و لا بدم الحيوان.


3- الآية : فقال أحطتُ بما لم تحط به وجئتك من سبأ بنبأ يقين. إني وجدت امرأةً تملكهم وأوتيت من كل شيء ولها عرشٌ عظيم وجدتها وقومها يسجدون للشمس من دون الله

- و تتناقض مع أن شعب المملكة سبأ كانوا يعبدون آلهه سماوية غير ملموسة و ليس عبادة الشمس او ما شابهه.


4- أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا

- هناك آيات كثيرة جداً تعطى صفة العقل و التعقل و التدبر للقلب ، و ليس للعقل ، و اذكر انى قرأت مرة قديماً فى مداخلة
لأحد الزملاء قوله ان الشيخ بن عثيمين اتصل غاضباً ببرنامج تلفزيونى ، كان يستضيف طبيباً يتحدث عن عملية زراع القلب من شخص لآخر ، و قد هاجم ذلك ، موضحاً أن القلب هو مكان الإدراك و العقل ...


5- الموسيقى المكروهة و المُحقرة إسلامياً و المُحرمة ، و تناقض ذلك مع العلم فى أثر الموسيقى الإيجابى على الإنسان و الأطفال ..
بل و الحيوان


الكاتب: xtamer
المصدر: منتدى الملحدين العرب


عودة إلى الجزء الأول

2 تعليق(ات):

إظهار/إخفاء التعليق(ات)

إرسال تعليق

ملاحظة: المواضيع المنشورة لا تمثل بالضرورة رأي ناشرها